التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم 

رسالة صالح للعاهل السعودي
بقلم : ابو فراس


الإهداءات

 
 
عـودة للخلف   منتدى حريب بيحان > الأقسام الأدبية > حريب بيحان الأدب العربي نثر وشعر
 
 


« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: لا نعلم ولا نفهم (آخر رد :قلب شبوه)       :: تقديم «®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®» قـــطـــــر - عمــــــــان «®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®» (آخر رد :قلب شبوه)       :: 〽ملخص اجتماع قبيلة مراد〽 (آخر رد :قلب شبوه)       :: خليجي 22 : الحبسي : قادرون على التقدم للامام وهزيمه قطر (آخر رد :قلب شبوه)       :: 400 ألف ريال لكل لاعب مكافآت للمنتخب السعودي بحال فوزهم بخليجي 22 (آخر رد :قلب شبوه)       :: خليجي 22 : كريري .. مباراه الامارات محسومه للاخضر السعودي (آخر رد :قلب شبوه)       :: خليجي 22 : الامارات تخصص طائرتين لنقل المشجعين إلى الرياض (آخر رد :قلب شبوه)       :: سجل ماحذفت ومن حضرت من اعضاء (آخر رد :حريب بيحان)       :: هكذا انا ويومياتي (آخر رد :كثير الاسفار)       :: الهجرة وجمال أهل المدينة المنورة (آخر رد :أمين النصيري)      



تنـويـه

بسم الله الرحمن الرحيم

نحب أن نحيط علمكم أن منتديات " حريب بيحان " منتديات مستقلة غير تابعة لأي تنظيم أو حزب أو مؤسسة من حيث الانتماء التنظيمي بل إن الإنتماء والولاء التام والمطلق هو لوطننا اليمن كما نحيطكم علما أن المواضيع المنشورة من طرف الأعضاء لا تعبر بالضرورة عن توجه الموقع إذ أن المواضيع لا تخضع للرقابة قبل النشر


( الكآبة في شعر أبي القاسم الشابي


( الكآبة في شعر أبي القاسم الشابي

بسم الله الرحمن الرحيم مقدمة : يُعد الشاعر التونسي أبو القاسم الشابي , من الشعراء العرب المبرَّزين في الشعر

الرد على الموضوع
 
LinkBack خيارات الموضوع طريقة العرض
قديم 08-27-2011, 02:39 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ذهبي
الصورة الرمزية
 
الصورة الشخصية لـ وطن

البيانات
التسجيل: Aug 2011
العضوية: 49
المشاركات: 1,977 [+]
بمعدل : 1.66 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10
شكراً: 5,124
تم شكره 3,107 مرة في 1,233 مشاركة
 


التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وطن غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : حريب بيحان الأدب العربي نثر وشعر
الإفتراضي ( الكآبة في شعر أبي القاسم الشابي

بسم الله الرحمن الرحيم



مقدمة :





يُعد الشاعر التونسي أبو القاسم الشابي , من الشعراء العرب المبرَّزين في الشعر العربي الحديث ؛ إذ أسعفته قريحته الفذة بقصائد بوأته مكانةً كبيرةً, و خطت اسمه في كراسة الأدب العربي .

و قد اخترت دراسة ظاهرة الكآبة عند أبي القاسم الشابي لأنني أرى في كآبته بعداً فلسفياً و صوتاً باحثاً عن الحقيقة , و لأن الشعر عنده كان وسيلةً للتنفيس , و منطلقاً لأشجانه , و تعبيراً عن أحلامه التي أورثته الحزن و الكآبة , و سوف أعرض للكآبة لا بكونها عارضاً وجدانياً , أو علةً تعتور أي منكود ؛ لكنْ بوصفها منطلقاً للأمل , و سبباً في النهوض , و سبيلاً إلى الإبداع الشعري الخلاب ..!

كما يهمني كثيراً التطرق لأسباب هذا العارض و المؤثرات التي تزيده أو تقلصه , و في بدء هذا المبحث أبسط في تعريف الكآبة , و من ثم تجلياتها في قصائد الشابي , و بعدها عرض لأسبابها , سواء الداخلية المنطلقة من مرض الشابي المزمن , أو ظروفه الاجتماعية الخاصة التي أثرت في استقراره النفسي , و تطرق للأسباب الخارجية المتمثلة في أمته الضعيفة و علاقته بالمجتمع الذي يرى فيه تناقضاً و خللاً يجب أن يعالج و كيف يقابله هذا المجتمع بالرفض و الهجوم .

كما أعنى هنا بأشكال من الكآبة عايشها الشابي , و انطلق منها , الأولى سميتها بالكآبة السلبية و المنغلقة , و هي التي تفيض بمشاعر الإحباط و الانهزام , و الهروب من الواقع , و الكآبة الأخرى سميتها بالإيجابية ؛ لأنها لم تمنعه من عيش حياته , و الانطلاق في عالمه داعياَ إلى الأفكار التي يؤمن بها .

كما أنه من المهم الإشارة إلى أن الكآبة عنصرٌ رئيسٌ في المذهب الرومانسي , نرى أبا القاسم يعيشها و يتقلب في فراشها , ليندمج اندماجاً تاماً مع الرومانسية , و ليكون رمزاً من رموزها في الأدب العربي , و بعدها أعرض لنماذج من قصائده تدور في فلك الكآبة و الحزن بما يمثل جانباً تطبيقياً , آثرتُ فيه طريقةَ التحليل و استقصاء المعاني القريبة و البعيدة . !





مفهوم الكآبة :

كأب

"الكآبةُ: سُوءُ الحالِ، والانكِسارُ من الحُزن. كَئِبَ يَكْأَبُ كَأْباً وكأْبةً وكآبة، كنَشْأَةٍ ونشاءَة، ورَأْفَةٍ ورَآفة، واكْتَأَبَ اكتِئاباً: حَزِنَ واغْتَمَّ وانكسر، فهو كَئِبٌ وكَئِيبٌ. وفي الحديث: أَعوذُ بك من كآبةِ المُنْقَلَبِ. الكآبةُ: تَغَيُّر النَّفْس بالانكسار، مِن شِدَّةِ الهمِّ والحُزْن، وهو كَئِيبٌ ومُكْتَئِبٌ. المعنى: أَنه يرجع من سفره بأَمر يَحْزُنه، إِما أَصابه من سفره وإِما قَدِمَ عليه مثلُ أَن يعودَ غير مَقضِيِّ الحاجة، أَو أَصابت مالَه آفةٌ، أَو يَقْدَمَ على أَهله فيجدَهم مَرْضَى، أَو فُقِدَ بعضهم. وامرأَةٌ كَئِيبةٌ وكَأْباءُ أَيضاً ..

والكَأْباءُ: الحُزْنُ الشديد، على فَعْلاء. وأَكْأَبَ: دَخَل في الكَآبة. وأَكْأَبَ: وَقَعَ في هَلَكة .. [1]"

إذن فالكآبة هي الحزن الشديد , و هي تمثل جزءاً مما نقصده هنا في دراستنا لشعر أبي القاسم الشابي .

ففي ديوانه الذي يحوي ثمانٍ و تسعين قصيدة ,, [2] . بين مطولة و قصيرة, نجد غالب هذا الرقم يدور حول الكآبة و القنوط و الحزن و الانكسار , أو حول الدعوة إلى الهروب و الالتجاء إلى الطبيعة ؛ لتجلي شيئاً من الأسى الذي يعتري النفوس و يحط على القلوب ,و لو نظرنا إلى فهرس ديوانه لتبينَ لنا ذلك الشعور المزدحم بالألم و الحزن , فمنها : ( من وراء الظلام – خلّه الموت – في الظلام – مأتم الحب – الكآبة المجهولة – أيها الليل – شكوى اليتيم – السآمة – الدموع – أغنية الأحزان – المسافر الحزين – الكآبة المجهولة – نشيد الأسى – بقايا الخريف – في فجاج الآلام – إلى الموت – صوت – تائه – أغاني التائه – إلى قلبي التائه – يا موت – صفحة من كتاب الدموع – طريق الهاوية – شجون – أنا أبكيك للحب – رثاء فجر – حديث المقبرة – في ظل وادي الموت – الجنة الضائعة – الدنيا الميتة – شكوى ضائعة ) .. [3] .

و نجد كثيراً من ألفاظ الموت و الضياع و التيه و الرثاء و الظلام و الخريف و الألم .. تتردد في ديوانه .. لقد كان بحق شاعرًا رومانتيكياً ,, مفجوعاً في نفسه و دنياه .!






تجلياتها في شعره :

لا يكاد القارئ لديوان الشابي أن يغفل عن ذلك النغم الحزين الذي يئن في غالب قصائده , فالكآبة هي الروح المسيطرة على ذلك الإنتاج الشعري .

ففي قصيدته (يا شعر) , نلمس فهمه للشعر على أنه (حيلة الكئيب ):

يا شعر أنت فم الشعور و صرخة الروح الكئيب

يا شعر أنت صدى نحيب القلب و الصب الغريب

يا شعر أنت مدامع علقت بأهداب الحياة

يا شعر أنت دم , تفجر من كلوم الكائنات[4]

و بهذه القصيدة نلخِّصُ كثيراً من رؤى الشابي للحياة و الشعر , فإذاما كان الشعر وسيلة البكاء و التنفيس , اتضح لنا أن كلَّ ما سيخرج من هذا التصور لن يعدوَ أن يكون من ضروب الحزن و الكآبة !

و لديه قصيدة ابتدأها بـ( الأنا ) , عنوانها ( الكآبة المجهولة ) :

أنا كئيب

أنا غريب

كآبتي خالفت نظائرها

غريبة في عوالم الحزن

كآبتي فكرة مغردة

مجهولة من مسامع الزمن[5]

و في هذه القصيدة نلحظ البعد الفلسفي الذي ينبع من موقفه من الحياة , فكآبته ليست كسائر الكآبات , بل هي غريبة باعترافه , و غريبة من بين جميع الأحزان ,!

و نلحظ أن للكآبة مردافات أخرى في شعر الشابي , مثل ( الغربة ) , ( الألم ) , ( التوجع ) , و ( السجن ), و ( التيه ) , ففي قصيدته ( إلى قلبي التائه ):

مالآفاقك يا قلبي سودا حالكات؟

و لأورادك بين الشوك صفرا ذاويات[6]



أسباب الكآبة عند الشابي :

الذاتية :

عاش الشابي حياته بكل طاقاتها الوجدانية , و تقلب مع أحوالها المضطربة , سواء في نشأته , و ترحاله , و وفاة أبيه , و بعدها تكفله بإعالة أسرته , و من ثم مرضه المزمن الذي جعل منه نبعا لأفكاره و ملهما لشعره ؛ فيحكى أنه يوما انتابته الضائقة الصدرية من ذات القلب و استمرت ساعتين يقلّب فيهما وجهه و لا ينبس إلا بقطراتٍ من العرق ..! و لما هجعت النوبة , بدأ يسوي ثيابه و رقبة قميصه .. ثم تكلم منشرحاً صوته انشراح من حط وزره و نزع الحمل الجهيد , و بادر من حوله للاستجابة حين قال : أعطني ورقاً , و القلم من جيب فرملتي ( فأعطوه ما طلب ) فأخذ يكتب حالاً , .. قصيدةَ :

يا إله الوجود , هذي جراحٌ === في فؤادي تشكو إليك الدواهي [7] .

و من هنا نرى أن الشابي قد تمكن من تسخير ( مرضه ) و آلامه الحسية الجسدية في شعره , و لا شك أن لهذا الداء أثراً في خلق تصور جديد للحياة جعل منها أقل قيمة , و أدنى أهمية , و سراباً يخدع الناس و يجلب لمؤمليها البؤس , و بذلك يقف أمام هذه الحياة موقف الخصم للخصم ,فهو يدعي منازلتها ,والوقوف ضدها في تحدٍ و إصرار ,!

ومما يزيد ذلك اضطراب حياته الاجتماعية و زواجه من امرأة -لا يميل إليها – و ذلك بعد إلحاح شديد من والده , مع أن زين الدين العابدين السنوسي يرى أنه كان زواجاً سعيداً موفقاً , و أن زوجته كانت تبذل له كل ما وهبها الله , و تشفق عليه , فإن آخرين يرون أنه كان زواجاً فاشلاً , و ذلك بعد النظر إلى سلوكه العاطفي في شعره , مما يدل على أنه كان غيرَ سعيدٍ , و يميلون إلى أنه كان يحب فتاة أخرى , عشقها منذ الطفولة , لكنها ماتت باكرا , مما أثر في نفسه أثراً أليماً تردد في أشعار الفترة الأولى من حياته .

كما أنه فجع بوفاة أبيه , بعد مرض ألمَّ به , مما عرضه للوهن الشديد في صحته ,و حمَّله مسؤوليات كثيرة , و قد تناثر أثر هذا الوقع في شعر أبي القاسم , في قصيدة ( ياموت) التي رثى بها والده :

يا موتُ قد مزقت صدري === و قصمت بالأرزاء ظهري

و فجعتني في من أحب === و من إليه أبثُّ سري

و رزأتني في عمدتي === و مشورتي في كل أمري[8]

و لما يزلْ ينوء بهذه المسؤلية المستجدة التي حزت فؤاده , و ألقت على كاهله المزيد من التكاليف , فهو إنسان حساس جداً , لا يعذر نفسه في التقصير , وهذا بادٍ في تحميل نفسه ما لاتطيق من المسؤوليات التي تبدأ من عائلته و لاتنتهي و حسب عند مجتمعه و أمته .!

و نراه في قصيدته (قيود الأحلام ) يقول :

لكنني لا أستطيع فإن لي === أمًا يصد حنانُها أوهامي

و صغار إخوان يرون سلامهم === في الكائنات معلقا بسلامي

فقدوا الأب الحاني فكنت لضعفهم === كهفاً يصد غوائل الأيامِ[9]

لكن الشاعر استطاع تجاوز تلك المرحلة حيث تحسنت حالته المادية و شيء من صحته كما أشار في بعض قصائده بعد ذلك ..[10]



الأسباب الخارجية :

من أهم منابع شعر الشابي هو ( ضعف الأمة ) , الموضوع الذي أشغله كثيرا و أتعبه و انعكس على حالته الصحية التي تزداد سوءاً كلما استجد حادثٌ خارجي , خير مثال على هذا قصيدته : ( إرادة الحياة ) :

إذا الشعب يوماً أراد الحياة === فلابد أن يستجيب القدرْ

و لا بد لليل أن ينجلي === و لا بد للقيد أن ينكسرْ[11]

هذه القصيدة صرخةٌ في سماء الأمة , و تنبيهٌ لها و دعوة إلى الثورة , و هي من أشهر القصائد في العصر الحديث , مليئةٌ بالغصص و الآلام التي تعتصر فؤادَ هذا الشاعر ,

و من قصائده التي يستصرخ فيها أمته , ( إلى الطاغية ) :

يقولون "صوت المستذلين خافت === و سمع طغاة الأرض ( أطرش ) أصخمُ

و في صيحة الشعب المسخَّرِ زعزعٌ === تخرُّ لها شم العروش , و تهدمُ

لكل الويل يا صرح المظالم من غدٍ === إذا نهض المستضعفون و صمموا[12]

فهي تضج بالحسرة , و يغمرها إيقاع شديد , تتفجر من أعماقه لتعلو في جو السماء و يسمعها الشعب الذي من بينه حاقدون و معادون ألداء لهذا الشاعر .!

فالعداوات الشخصية و الحسد الذي يواجهه أبو القاسم يعد عاملاً مهما في مسيرته الشعرية , و نسج أهم قصائده ,,: ( نشيد الجبار – أو هكذا غنى بروميثيوس ) :

سأعيش رغم الداء و الأعداء === كالنسر فوق القمة الشماءِ

أرنو إلى الشمس المضيئة هازئاُ === بالسحب و الأمطار و الأنواءِ

و أقول للجمع الذين تجشموا == هدمي و ودوا لو يخر بنائي

و غدوا يشبون اللهيب بكل ما === وجدوا , ليشووا فوقه أشلائي

و مضوا يمدون الخوان ليأكلوا === لحمي , و يرتشفوا عليه دمائي[13]

الأبيات قوية و صارخة , و تشبيهاته تعبر عن قلقه الشديد من هذه العداوات العنيفة التي حدت بهم إلى أن يتمنوا أكل لحمه بعد شوائه و من ثم ارتشاف دمه , تصوير مقزز شديد الوحشية , و لا شك أن هذا قمة في العداوة التي نشبت بينه و بين آخرين .!

كما أن المجتمع و تقاليده يعد عدوة كبرة في وجه الرومانسيين , و هم أولئك الذين يقفون موقفا حازما ضد تلك التركيبة الاجتماعية بما فيها من تراتبية و طبقية . مما يضطر إلى الصدام أو الانكفاء على الذات .



الكآبة في المذهب الرومانسي :

الرومانسية في نشأتها كانت حركة تشاؤمية , تزدحم بذكر مظاهر الشؤم و العقم في الوجود,و تركن إلى الهرب من الواقع إلى عالم الأحلام و الخيال و الذكريات و الطفولة [14] كما يزخر شعر الشابي بقاموس متكامل عن الكآبة , ولديه الكثير من المفردات الرومانتيكية الشائعة التي تستخدم في سياق الكآبة و الحزن , و قلَّما نجد قصيدة لا تمر فيها تلك المفردات , مما يدل على أن الشابي شاعر ملتزم بمبادئ الرومانسية و متبع لأثارها بشكل دقيق :

فلو ابتدأنا بالألوان لرأينا ( السواد ) يطغى كثيرا , و يتردد في القصائد بشكل كبير :

ما لآفاقك يا قلبي سودا حالكات[15]

و كذلك الظلام , الجحيم , الاكتئاب , الألم , الهموم , الكره , النواح , والحزن و المرارة , و البؤس , و الأحلام , و العذاب , و فتى الهول و جبار الهموم , الغموض , التيه , الحيرة , و الظلمة , الحطام , الدموع …

حتى إننا نرى قصيدته :أغنية الأحزان , خير مثال على المعجم الرومانسي الذي يملأ ديوان أبي القاسم :

غنني أنشودة الفجر الضحوك أيها الصداح

فلقد جرعني صوت الظلام

ألماً علمني كره الحياة

إن قلبي ملَّ أصداء النواح

غنني يا صاح

حطمت كفُّ الأسى قيثارتي في يد الأحلام

فقضت صمتا أناشيد الغرام

بين أزهار الخريف الذاويه

و تلاشت في سكون الإكتئاب كصدى الغريِّد[16]

هذا عدا : الليل و ما يعنيه من بُعْدٍ رومانسي جليل , و ما يحمله من روحانية و خشوع , خاصة أنّ لهذا الزمن إيحاءً رومانتيكياً يذهب إلى أن الليل وقت الهدوء و السكينة , تخف فيه الحركة و تسكت الجلبة الخارجية , فتتكشف للشاعر الحقيقةُ المكتومة التي يبحث عنها .. [17] و من الملاحظ تلك الكلمات كثيرة التردد في أشعاره : القيثارة و الأحلام , و الفجر , و ما إليها ,, و هي من صلب التوجه الرومانتيكي .






تأثير الكآبة و أنواعها عند أبي القاسم الشابي :

هذا الجزء من المبحث من الأهمية بمكان إذاما نظرنا إلى تأثير الكآبة في الإنسان , فهي تقض مضجعه و تنسف أحلامه , و توقف من يصاب بها عن الحياة و ممارستها إلى حين , و هذا نراه في جزءٍ كبير من ديوان الشابي معبراً عن التجربة المرة التي مرَّ بها الشاعر :

1- الكآبة المنغلقة – السلبية - :

و هي تلك التي اتصف بها في كثير من قصائده , حيث اصطدم بواقعه و تأثر لمرضه , فكان يرجو الموت و يبحث عنه , و يغرق في أحلامه , بعيداً عن الثورة , و هي الجانب الذي أغفله في مرحلته هذه .

يقول أبو القاسم :

بئست الأفراح , أفراح الحياه إنها أحلام

تخلب اللب بألحان عذاب

و أغاريد , كأملاك السما

ثم لا تلبث أن تذوي كما تذبل الأزهار

هنا نلحظ الألم الشديد من الحياة , و ليس أي حياة و إنما أجمل ما فيها و هو الفرح , لكنه لا يطمئن إليه , و لا ينظر بعين راضية نحوه , بل إنه يرى الحياة بكل مفاتنها أحلاماً و سراباً , سريعة الانقلاب و التبدل .

و نرى في قصيدة ( النبي المجهول ) الالتجاء إلى الطبيعة و الغاب , الحلَّ المفضلّ الذي يجد فيه سلوته بعد الصراعات التي عايشها :

أيها الشعب ليتني كنت حطاباً === فأهوي على الجذوع بفأسي

تحولات نفسية ابتدأت بالصراخ بالثورة ضد الظلم في خطاب حادٍ و ساخرٍ لشعبه :

ليت لي قوة العواصف يا شعبي === فألقي إليك ثورة نفسي

أنت روح غبية تكره النور === و تقضي الدهور في ليل ملسِ

أنت لا تدرك الحقائق إن طافت === حواليك دون مس و جبسِ

ثم نراه بعدما أخفق في استثارة قومه ينزوي إلى الغابة و راح يتهدد بالعزلة و الابتعاد :

إنني ذاهب إلى الغاب يا شعبي === لأقضي الحياة وحدي بيأسِ

إنني ذاهب إلى الغاب , علِّي === في صميم الغابات أدفن بؤسي

لكنه يحيا الحياة التي أرادها :

…….. ثم سار إلى الغاب === ليحيا حياة شعر و قدسِ

و بعيدا .. هناك .. في معبد الغاب === الذي لا يظله أي بؤسِ

…….

يالها من معيشة في صميم الغاب === تضحي بين الطيور و تمسي

يالها من معيشة , هي في الكون === حياة غريبة ذات قدسِ[18]

و ربما ازدادت نبرة الأسى عنده و عاش في صراع نفسي أليم , حتى إننا نراه يتحدى الجميع , و يحكم مشحونا بالثقة الغامرة ؛ أن الدنيا بكل ما فيها لا تستحق أن يهتم به

( hg;Nfm td auv Hfd hgrhsl hgahfd














الموضوع الأصلي : ( الكآبة في شعر أبي القاسم الشابي || الكاتب : وطن || المصدر : منتدى حريب بيحان

 

عرض البوم صور وطن   الرد باقتباس
الرد على الموضوع


Currently Active Users Viewing This Thread: 2 (0 members and 2 guests)
 
خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



.
new notificatio by 9adq_ala7sas
.
 

Search Engine Friendly URLs by vBSEO